المواطنة نيوز تنعي فقيد مصر الدكتور ” أحمد اللواح ” ، أحد ضحايا عدوى كورونا ..

الدكتور الفقيد / أحمد اللواح

تتقدم أسرة المواطنة نيوز برئاسة المفكر الاقتصادي “ناصر عدلي محارب ، بخالص تعازيها لأسرة وزارة الصحة ، في وفاة الدكتور ” أحمد اللواح ” ـ أستاذ التحاليل الطبية بكلية طب الأزهرـ ببورسعيد ، والذي وافته المنية متأثرا بإصابته بعدوى كورونا .. 

 كما تتقدم بخالص التعازي لأسرته الكريمة ، والذي يعد أول شهيد للواجب من الأطباء فى مصر، الدكتور أحمد اللواح، أستاذ ورئيس قسم التحاليل الطبية بجامعة الأزهر، بعد إصابته بفيروس كورونا، حيث توفى بمستشفى العزل بالإسماعيلية.

وكانت من بين آخر منشورات للطبيب، قبل وفاته، على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعى، “فيس بوك”، نصائح للمواطنين بالبقا فى المنازل، لعدم انتشار عدوى فيروس كورونا، قائلا: ليه خليك في البيت؟ وايه اللي هيحصل لما نقعد فى البيت أسبوعين؟ الناس تتساءل: يعنى بعد الأسبوعين دول هيحصل إيه؟ ما احنا هنرجع تانى لحياتنا والفيروس هينتشر تانى ؟.
 
 
وأضاف: خد بالك معايا: الناس دلوقتي أربع أنواع، ناس لم يصلها الفيروس، ودا هيستفيد إنه مش هيجيله العدوى، ناس حاملة الفيروس من غير أى أعراض، ودول قعدتهم فى البيت مش هيعدوا حد، ومع الوقت الأجسام المناعية هتقضى على الفيروس اللى فى جسمها، ناس حاملة للفيروس وعندها أعراض خفيفة، ودول قعدتهم فى البيت هتخليهم مش هيعدوا حد ومناعة الجسم مع الوقت هتقتل الفيروس فى جسمهم، بعد الأسبوعين هيكون اتخلص من الفيروس واكتسب مناعة طبيعية كمان، والنوع الرابع، ناس حاملة للفيروس وعندها أعراض شديدة ودول محتاجين يروحوا المستشفى و يتعالجوا فيها.
 
وتابع: أهم شيء جدا، الفيروسات اللى انتشرت على الأسطح والأرض وحتى لو فى الهواء هتموت بعد أسبوعين لو مالقتش جسم انسان تتكاثر فيه، المهم خلال الأسبوعين دول، لو التزمنا، ممكن الفيروس يموت فى الخارج لو مالقاش جسد يدخله، ويموت فى داخل اجسامنا كمان، الفيروس محتاج جسد بنى آدم علشان يتكاثر ولو مالقاش بيموت و هى دى الفكرة من القعاد فى البيت.
 
كانت قد كشفت الهيئة العامة للرعاية الصحية فرع بورسعيد أحد هيئات إدارة منظومة التأمين الصحى الشامل تفاصيل وفاة الدكتور أحمد عبده اللواح، أستاذ التحاليل الطبية بجامعة الأزهر الذى وافته المنية فى ساعة مبكرة من صباح اليوم عن عمر يناهز 57 عاماً إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد.

التعليقات

أخبار ذات صلة

صفحتنا على فيسبوك

آخر التغريدات