المهندس أشرف رشاد يعلن اختتام سلسلة مقالاته علي صفحته الرسمية على الفيس بوك

أوضح المهندس اشرف رشاد اختتام سلسلة مقالاته على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك قائلا” اختتم المقالات المتواضعة التي نشرتها هنا لمن أراد الترشح ، اشكر من وافق ما فيها ومن خالفه واتمنى أن تكون اضافت ولو لبضعة شباب معدودة شيئًا ..

فإن أصبت فمن الله والحمد لله وإن أخطأت فمني فاغفروا لى فهى رؤى شاب خاض مضمار السياسة ومر بالتجربة لكل الشباب الراغبين فى الترشح ..

أدرك أن البعض فسرها رسائل سياسية وفق هواه لذا آثرت أن أوضح أنها كلمات منى لكل شباب الوطن الراغبين فى الترشح مؤيدًا أو معارضًا هي حديث عن المرشح بصفة عامة

لم ألتفت وأنا أكتب لأى نظام انتخابى قادم بقدر ما أثرت افادة المرشح بصورة عامة

هدفي أن يكن لفئة الشباب دورا بارزًا ومنافسة مشرفة فيها ولقد وضعت تلك المقالات هنا على صفحتى الشخصية متاحة للجميع مؤيدًا ومعارضًا وفق المسارات الوطنية ليستفيد منها كل راغب في أن يخوض يوما ما تلك المعركة

لقد بات اليوم لدي خبرة كافية من احتكاكى بالشباب فى العمل السياسى والاجتماعى ولقد لمست هذا الحلم فى كثير منهم لذا شرعت ونحن مقدمون على انتخابات برلمانية ان ادعو كل الشباب لاتخاذ القرار عن هدى وإدراك وارض واقعية وأن تدرك أبعاد القرار

حاولت أن اجعلها دعوة للشباب لاتخاذ القرار بحكمة ولاصحاب التجارب أن يكتبوا لنا وللشباب لكى نستفيد لكى نصنع جيلًا قادمًا وواعيًا من السياسيين

اتمنى لجميع الطامحين فى الترشح بالتوفيق والسداد فى أى موقع ومكان يحقق تطلعات مصر من أبنائها وأهلا بالجميع في عالم السياسة

 

 

 

 

التعليقات

أخبار ذات صلة

صفحتنا على فيسبوك

آخر التغريدات