مطرانية مغاغة :القس سمعان مسقط راسة قرية تابعة للايبارشية ولا يخدم بها

القس سمعان شحاته

كتب مايكل وديع

اكد المهندس بيتر اللهامي المتحدث الاعلامي باسم مطرانية مغاغة والعدوة ان القس سمعان شحاته هو احد ابناء قرية طمبدي التابعة لمركز مغاغة ولا تزال اسرة والدة تقيم بالكامل هناك باعتبارها مسقط راسة الا انه تم رسامته بكنيسة القديس يوليوس الاقفهصي بمركز الفشن خارج المطرانية والتابعة لمطرانية الفشن وببا

 

اضاف المتحدث باسم المطرانية ان الكنيسة تلقت خبر الاستشهاد والاعتداء علية ببالغ الحزن والاسي ولا نعلم بشكل رسمي حتي هذة اللحظات هل سيتم دفنه بالقرية التي خدم بها ام بقريته مسقط راسه

 

وكان قد تعرض القس سمعان شحاته كاهن كنيسة القديس يوليوس الاقفهصي بعزبة جرجس التابعة لمركز الفشن الي واقعة اعتداء من احد العمال ” القي القبض علية ” مستخدما ساطور لقي علي اثرها انفاسة الاخيرة وكان برفقته احد الاباء الكهنة يدعي القس بيمن مفتاح كاهن كنيسة الملاك بعزبة فرنسيس، مطاي التابعة لمطرانية مطاي ومسقط راسه قرية طرفا التابعة لمركز سمالوط نجا من الحادث والذي وقع بالقرب من منطقة مؤسسة الزكاة بمدينة السلام بالقاهرة

 

وكان قد اكد احد المصادر المقربة للواقعة ان الاب الكاهن بيمن كان برفقة القس سمعان بمنطقة دار السلام وقد استأذنه لاداء امر ما وتركة بالسيارة وفور تأخر القس سمعان عنه ترجل من السيارة للاطمئنان علية وفوجئ بسقوطة علي الارض غارقا في دمائة دون ان يشاهد مرتكب الحادث او يصاب باي سوء

متابعة فريق المواطنة نيوز

 

التعليقات

أخبار ذات صلة

صفحتنا على فيسبوك

آخر التغريدات