الذهب ينخفض مع ارتفاع الدولار مقابل اليوان وسط تصاعد التوتر التجارى

نخفضت أسعار الذهب اليوم الأربعاء فى الوقت الذى زاد فيه الدولار مقابل اليوان بعد أن هددت الولايات المتحدة بفرض رسوم إضافية على سلع صينية مما تسبب فى تصاعد توترات تجارية بين أكبر اقتصادين فى العالم.

وزادت إدارة ترامب حدة نزاعها التجارى مع الصين، مهددة بفرص رسوم بنسبة عشرة بالمئة على واردات صينية بقيمة 200 مليار دولار.

جاء هذا بعد أن فرضت واشنطن رسوما نسبتها 25 % على واردات صينية بقيمة 34 مليار دولار الأسبوع الماضى. وردت بكين على الفور بفرض رسوم مماثلة على سلع أمريكية بنفس القيمة تستوردها الصين.

وانخفض الذهب فى المعاملات الفورية 0.3 %إلى 1251.43 دولار للأوقية (الأونصة). وفى الجلسة السابقة بلغ المعدن النفيس أدنى مستوى فى أسبوع عند 1246.81 دولار للأوقية. وهبط الذهب فى العقود الأمريكية الآجلة تسليم أغسطس 0.3 %إلى 1252.30 دولار للأوقية.

وهبط اليوان الصينى فى الأسواق الخارجية إلى 6.6918 للدولار، ليتراجع أكثر من 0.5 %بالمقارنة مع مستوياته فى أواخر التعاملات الأمريكية وليقترب من أدنى مستوى فى 11 شهرا عند 6.7344 والذى لامسه فى الثالث من يوليو .

ويزيد ارتفاع العملة الأمريكية تكلفة الذهب على حائزى العملات الأخرى غير الدولار المقوم به المعدن النفيس.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى تراجعت الفضة 0.8 %إلى 15.92 دولار للأوقية وهبط البلاتين 0.5 %إلى 837.70 دولار للأوقية. وفى وقت سابق من الجلسة انخفاض المعدنان لأدنى مستوياتهما منذ الثالث من يوليو.

وانخفض البلاديوم 0.4 %إلى 938.03 دولار للأوقية بعد أن هبط لأدنى مستوى فى أسبوعين عند 934.35 دولار.

التعليقات

أخبار ذات صلة

صفحتنا على فيسبوك

آخر التغريدات