محمد العمدة يكشف حقيقة المرشحة المحتملة للقائمة الوطنية بالأقصر

فاكرين قضية كوبرى الكباش التى أصبحت قضية رأى عام وعملت أزمة فى المحافظة، فاكرين المعاناة التى يعانيها سكان غرب الأقصر حتى الان بسبب غلق طريق الكباش ورفضت جهات كتير انه يتعمل كوبرى علىطريق الكباش، عارفين مين سبب الأزمة دى كلها هى المرشحة الحالية على مقعد القائمة، بسبب الحفاظ على فندق والدها كما هو، لأن لو الكوبرى اتعمل الفندق لازم يصدر له قرار إزالة كلى أو جزئى لانه يعيق مسار الكوبرى.

الحقيقة الثانية 


الحقيقة ان اتضح فعليا ان معالى المرشحة المحتملة مش بتعرف تتكلم او تكتب اى منشورات او اخبار على صفحتها وبتستعين بصحفيين وكتاب وادباء يكتبولها المنشور مقابل مبلغ مالى، لدرجة انها عرضت على صحفيين كبار مرتب شهرى مقبل إدارة صفحتها.

الحقيقة الثالت


الحقيقة التالتة، هى التبرعات، كانت تتبرع ب ١٠ بطاطين وتطلع تصريحات تقول ١٠٠٠ بطانية، انتى بتخدعى الحزب ولا بتخدعينى وقيس على كدة كل التبرعات ،،، وعلى كل حال شكر على التضليل .

الحقيقة الرابعة 


الحقيقة الرابعة ان أهل الاقصر ما يستاهلوش منكم كل دة، لية بتفرضوا علينا شخصيات مش محبوبة فى الشارع، شخصيات ولا عندها فكر ولا رؤية ولا هدف، شخصيات مش بتعرف تتكلم، لية كدة هو أهل الأقصر عملوا فيكم اية عشان تبهدلونا كدة.

والله الناس غلبانة اقل حاجة بتفرحهم، كلمة طيبة موقف حلو، تغير مرشح الناس رفضينه دى اكتر حاجة تريح الشعب انك تغير مرشح قائمة الشعب رافضة بمرشح الشعب متقبلة، فرحوا الناس وارضيهم، لأن المرشحين وجودهم فى المجلس مش هيزود المجلس ولا هيقلل منه ..

التعليقات

أخبار ذات صلة

صفحتنا على فيسبوك

آخر التغريدات