أمن المنيا يكثف جهوده فى القبض على المتهم فى ذبح سيدة ونجلها فى وضح النهار

شهدت مدينة بنى مزار، شمال محافظة المنيا،جريمة قتل بشعة هزت مشاعر المصريين بسبب مقتل سيدة ونجلها علي يد سائق توك توك في ظروف غامضة.

تلقى اللواء محمود خليل مساعد وزير الداخلية لأمن المنيا اخطارا من اللواء خالد عبد السلام مديى مباحث المديرية ، تلقيه إشارة من العقيد محمود الحلواني مأمور مركز شرطة بني مزار، يفيد بوصول بحادث قتل وقع لسيدة ونجلها داخل المدينة لسيدة تدعي «مريم» في العقد الرابع من عمرها ونجلها «كاراس» طفل ويبلغ من العمر 4 سنوات ، وقد تم الاشتباه بالقتل العمد علي يد سائق توك توك، وتم ايداع الجثمان بمشرحة مستشفى بني مزار العام تحت تصرفات النيابه العامة، لحين اصدار تقرير الطبيب الشرعي وتقرير مفتش الصحه ، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بموجب الواقعة.

وأشارت التحريات الأولية التى أجراها الرائد بلال الجنايني ومعاونيه وحسب الشهود العيان ، أن سائق التوكتوك قام بالتشاجر مع السيدة السالفه الذكر ، وعند قيام نجلها الطفل الصغير بالصراخ والمدافعه عنها قام الجاني وانهال عليهم بالساطور سلاح أبيض حاد وايضا قام بضرب والدته اللذان تم مصرعهما علي الفور .

وذكر شهود عيان على الواقعة، أن الجاني حاول التحرش بالسيدة وهي تسير في الشارع وتحمل ابنها، فنهرته وهددته بعمل محضر له في قسم الشرطة فأخرج ”ساطوراً“ وقتلها مع طفلها.

وتكثف الإدارة العامة للبحث الجنائي ومباحث بني مزار والأمن العام ، مجهوداتهم لتحري الدقة والوقوف علي أسباب هذا الحادث ، وضبط مرتكبى الواقعة ، وتشكل فريق البحث برئاسة اللواء محمود خليل مدير أمن المنيا واللواء خالد عبد السلام مدير مباحث المديرية والعميد حسن عبد الغفار مفتش مباحث المديرية والمقدم بلال الجنايني رئيس مباحث مركز ومدينة بني مزار والمقدم أحمد لبيب مفتش مباحث الشمال .

التعليقات

أخبار ذات صلة

صفحتنا على فيسبوك

آخر التغريدات