قرار مفاجىء من شركة الفيسبوك بسبب انتهاكات كثيرة تتعرض لها

 

أعلنت شركة فيسبوك، (الخميس)، أنها ستغير اسمها إلى «ميتا»، في وقت تواجه فيه الشركة انتقادات كثيرة على مجموعة من الأصعدة.

وقالت الشركة إن تغيير الاسم «سيجمع تطبيقاتها وتكنولوجياتها المختلفة تحت علامة تجارية جديدة واحدة».
وجاء الإعلان خلال حديث مارك زوكربيرغ، رئيس فيسبوك التنفيذي، في مؤتمر «كونيكت» السنوي الذي تقيمه الشركة في 28 أكتوبر.

وأوضح: «إن اسم فيسبوك لا يشمل بالكامل كل ما تفعله الشركة.. في الوقت الحالي، ترتبط علامتنا التجارية ارتباطا وثيقا بمنتج واحد».

ويأتي ذلك في وقت تواجه فيه فيسبوك تدقيقا متزايدا من جانب الحكومة الأمريكية بشأن ممارساتها التجارية.

وكان مشرعون من الحزبين الديمقراطي والجمهوري انتقدوا الشركة، مما يوضح الغضب المتزايد في الكونغرس على فيسبوك.

وفي عام 2015، غيرت شركة غوغل اسمها، عندما أنشأت «غوغل ألفابيت» كشركة قابضة، للتوسع في أعمالها وللإشراف على مشاريع أخرى.

 

التعليقات

أخبار ذات صلة

صفحتنا على فيسبوك

آخر التغريدات