الكنيسة المعلقة والمتحف القبطي يشاركا في اليوم العالمي للتوعية بـ “التوحد”

المتحف القبطي

في إطار المشاركة الوجدانية والتضامن مع مرضى التوحد، أضاءت الكنيسة المعلقة بمصر القديمة والمتحف المصري أنوارهما باللون الأزرق، مساء أمس، بمناسبة اليوم العالمي للتوعية بمرض التوحد والذي يوافق الثاني من أبريل من كل عام.

يُذكر أن الجمعية العامة للأمم المتحدة اختارت يوم 2 أبريل من كل عام بدءا من عام 2007 ليكون يوما عالميا للتوعية بمرض التوحد.

التعليقات

أخبار ذات صلة

صفحتنا على فيسبوك

آخر التغريدات