كشف غموض العثور على جثة بترعة بشبين القناطر

نازك شوقى

نجحت أجهزة أمن القليوبية، من كشف غموض العثور علي جثة سيدة ملقاة فى ترعة الشرقاوية بشبين القناطر حيث تبين أن رواء الحادث 4 باعة ملابس متجولين وربة منزل ساعدوا زوج المجني عليها العرفي في التخلص منها بعد ان رفضت العوده له عقب طلاقهما،

تلقي المقدم أيمن سليمان رئيس مباحث مركز شبين القناطر اخطارا يفيد العثور على جثة ش م ع 20 سنة ربة منزل بمياه ترعة الشرقاويه وتم نقلها لمشرحة مستشفي شبين القناطر العام والتحفظ عليها تحت تصرف النيابه العامة.
لحين التصريح بدفن الجثة عقب مناظرة الطب الشرعي.

البداية كانت عندما نشأت علاقة عاطفية بين المتهم الأول وبين المجني عليها عقب طلاقها من زوجها الأول وانتهت إلى زواجه منها عرفيًا لمدة 8 أشهر إلا أنه وفي خلال الشهرين الماضيين نشبت خلافات بينهما قامت علي اثرها بتركه والانفصال عنه.. ورفضت العودة اليه رغم إلحاحه في طلب ذلك..
الامر الذي دعاه أن يقرر الانتقام منها
فاتفق مع المتهم الثانى ويدعى «م خ م» 30 سنه بائع، على أن ينتحل صفة رجل ثرى عربي وأن يستأجر سيارة ملاكي ويقوم المتهم الثالث ويدعى «ا ص ا»23 سنه بائع بقيادتها له على أنه سائق خاص له ويتوجها إلى الكافيه الذي تعمل فيه المجني عليها بمنطقة المهندسين في الجيزة، والذي طلب منها التوجه صحبته للتعارف وشراء بعض الملابس لها وبالفعل ذهبت معهم وأثناء سيرهم بالسيارة بإحدي الشوارع الجانبية بدائرة قسم ثان شبرا الخيمة قاما بالتوقف بحجة حدوث عطل مفاجئ بالسيارة وفي اثناء ذلك حضرا المتهم الأول وصديقه الرابع ويدعى “م س ن”26 سنة بائع ملابس متجول وربوا جميعا السيارة
وقام المتهم الثاني والرابع بتكبيلها ثم صعدوا جميعًا الي الشقة المستأجرة طرف الأول والذي قام بالتحدث معها لمحاولة اقناعها بانهاء الخلافات بينهما والعودة اليه وفي اثناء ذلك حدثت مشاده كلاميه بينهما لرفضها طلبه قام علي اثرها بالاجهاز عليها وكتم نفسها وخنقها حتي فارقت الحياة.
وبعد أن تأكد من وفاتها أحضر بعض الحبال والأجولة، واشتركوا جميعا فى تكبيل المجني عليها بعدها تم وضعها داخل جوال ونقلها إلى السيارة ثم القائها بمياه ترعة الشرقاوية في مكان العثور عليها بدائرة مركز شبين القناطر».
ولإبعاد الشك عنهم قاموا باستدعاء المتهمه الخامسة (جارة وصديقة المجني عليها ) والذي تربطها علاقة صداقه بالمتهم الأول الذي قام بوضع شريحة هاتف المجني عليها بالهاتف خاصتها وارسال رسالة نصية إلى هاتف والدة المجني عليها لطمأنتها عليها واخبارها بسفرها لعدة أيام.
وبمواجهة باقي المتهمين باعترافات المتهم الأول رددوا ذات المضمون،
حرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق وأمرت بحبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيق لقيامهم بقتل ربة منزل بعد استدراجها من أحد كافيهات منطقة المهندسين إلى مدينة شبرا الخيمه، وقاموا بخنقها والقاء جثتها في أحد الترع في شبين القناطر،

 

 

التعليقات

أخبار ذات صلة

صفحتنا على فيسبوك

آخر التغريدات