لحظات عصيبة ومحزنة تخيم على جنازة الفنان سمير غانم

نازك شوقى

شهدت جنازة الفنان الراحل سمير غانم انهيار شقيقه لحظة وصول جثمان الفقيد إلى مسجد المشير طنطاوي بالتجمع الخامس.

تقدم الجنازة ابنتا سمير غانم دنيا وإيمي، بالإضافة إلى عدد من نجوم الفن وأعضاء مجلس نقابة المهن التمثيلية، وعائلة الفنان الراحل.

كما أكدت مصادر داخل مستشفى «الصفا» بالمهندسين، أن الفنانة دلال عبد العزيز لم تعرف حتى الآن خبر وفاة الفنان الراحل سمير غانم.

وكان الموت قد غيب الفنان سمير غانم، أمس الخميس، بعد صراع مع المرض استمر لفترة من الوقت قضاها في المستشفى بين الحياة والموت ليرحل تاركاً حزنا كبيرا في قلوب محبيه وجمهوره.ورحل الفنان الكبير سمير غانم ، عن عمر ناهز الـ84 عاماً، بعد تعرضه لوعكة صحية نقل على إثرها إلى المستشفى ووضع على جهاز التنفس الاصطناعي، ومن المقرر تشييع الجنازة اليوم بعد صلاة الجمعة من مسجد السلام بمدينة نصر، على أن يواري جثمانه الثرى بمقابر العائلة في الوفاء والأمل.

ولد سمير غانم يوم 15 يناير 1937، وتخرج من كلية الزراعة جامعة الإسكندرية، ثم التقى بكلٍ من جورج سيدهم والضيف أحمد، وكونوا معا فرقة ثلاثي أضواء المسرح الشهيرة، وهو فريق غنائي كوميدي لمع على المسرح من خلال تقديم مجموعة من الاسكتشات الكوميدية، كان أشهرها “طبيخ الملايكة” و”روميو وجوليت”، ثم قدم الثلاثة بعدها عددًا من الأفلام والمسرحيات الناجحة.

حٌلت الفرقة بعد وفاة الضيف أحمد عام 1970، واتجه مع جورج سيدهم للتمثيل معا في عدة مسرحيات كان أشهرها مسرحية “المتزوجون”.

وكان آخر عمل مسرحي لهما معًا هو مسرحية “اهلا يا دكتور”، وفى فترة الثمانينات لمع نجم سمير غانم في سماء الفوازير، فقدم سلسلة من فوازير رمضان تحت اسم شخصيتي “سمورة” و”فطوطة”، ثم عاد في رمضان في أوائل التسعينيات ليقدم فوازير المطربون والمضحكون.

 

التعليقات

أخبار ذات صلة

صفحتنا على فيسبوك

آخر التغريدات